الانتحار من علامات -الساعة التى وقعت

-أخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن مجيء زمان فيه الظلم والفتن والبلاء حتى يمر الرجل بقبر صاحبه فيتمنى أن بكون هو صاحب القبر بدلا من صاحبه الذي فيه لما يلاقي من البلاء والمحن وتخلصا من واقعه الأليم الذي هو أشد من الموت مرارة
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :<<لا تقوم الساعة حتى يمر الرجل بقبر الرجل فيقول :يا ليتني مكانه>>(1)
قال ابن مسعود رضي الله عنه :<<سيأتي عليكم زمان لو وجد أحدكم الموت يباع لاشتراه>>
ولا يتعارض هذا الحديث مع الأحاديث التي تنهي عن تمني الموت كقوله صلى الله عليه وسلم :<<لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به…>>(2) وذلك لأن ما ذكر النبي صلى الله عليه وسلم أنه يقع في آخر الزمان هو ليس تمنيا ودعاء صريحا بالموت وإنما رغبة داخل القلب بالتخلص من الواقع المليء بالمنكرات وبالفتن ولو بالموت
وليس شرطا أن يكون هذا الشعور يقع في قلب كل مسلم آخر الزمان بل قد يكون في بلد دون بلد وظروف ون ظروف فالناس يتنوعون في إيمانهم وقوة تحملهم للبلاء وصبرهم على المنكرات

————————————
(1) متفق عليه
(2) رواه مسلم

Advertisements