هلاك الوعول و ظهور التحوت- اشتهار المغنين والمطربين – وعدم الاهتمام بعلماء الدين -من علامات الساعة التى تحققت

هلاك الوعول و ظهور التحوت

وهذا من علامات الساعة ان يموت اشراف الناس وحكماؤهم و عقلاؤهم و علماؤهم ثم يظهر بديل فيظهر التحوت وهم جهال الناس و غوغاؤهم لانه خلا لهم الجو ..

قال صلى الله عليه وسلم << والذي نفس محمد بيده لا تقوم الساعة حتى  وذكر منها:و يهلك الوعول و يظهر التحوت >> فقالوا: يارسول الله وما الوعول و مالتحوت؟ قال: << الوعول وجوه الناس و اشرافهم و التحوت الذين كانوا تحت اقدام الناس لا يعلم بهم >> (1)

وقد يكون ظهور التحوت باعتلائهم المناصب و خدمة وسائل الاعلام لهم و كثرة المطبلين حولهم و الوعول النجباء العقلاء الناصحون محجبون عن الناس مبعدون عن وسائل الاعلام.
فلا يشتهر بن الناس الا من امتهن الغناء و الرقص و البغاء اما العالم و المخترع و البارز في طب و هندسة .. وما شابه ذلك فلا مكان له.
الالاف يلتفون حول احد المطربين و يحملونه على الاعناق
وهذه علامة ظاهرة بينه.


(1) رواه الحاكم في المستدرك و الطبراني في الاوسط و صححه الالباني

Advertisements